logo
slogan
تركيا

معالم سياحية وتاريخية تركية مميزة.. أحرص على زيارتها

عبدالرحمن اخر تحديث :Mon,10Aug قسم : تركيا

باتت تركيا من أكثر دول العالم جذبا للسائحين خاصة خلال العقدين الأخيرين، وذلطك يرجع إلى امتلاكها موقع جغرافى مميز ومالم سياحية في غاية الروعة تمنح زائريها تجربة فريدة عن إسلوب الحياة المميز والتاريخ الإسلامي الممزوج بالتقدم الأوربي والحداثة الأوربية، لذا إذا لم تزر بلاد آل عثمان فلا تتردد من أن تجهز نفسك لتجربة سفر ممتعة بين أبرز المعالم السياحية المبهرة في تركيا ومدينة أسطنبول، نستعرضها لكم أجملها وأرقها خلال التقرير التالي:- 

أيا صوفيا



لمتحف آيا صوفيا بمدينة اسطنبول التركية، رونق جمالي خاص؛ فهو متحف إنساني جميل، ستشاهد داخله معالم العمارة البيزنطية شامخة، تحتضن بداخلها زخرفة إسلامية بديعة بإيدي أمهر الفنانين في الدولة العثمانية.  

يرجع تاريخه إلى عهد الدولة البيزنطية حيث القرن السادس الميلادي، حينما شرع الإمبراطور جستنيان في بناء كاتدرائية أرثوذكية شرقية  عام 532م، ثم أعلن افتتاحها في عام 537 م بعد مرور 5 سنوات من الإبداع الهندسي.

لم يرد جوستنيان أن تكون كأى كنيسة على الطراز الأوروبي المألوف في بناء الكنائس حينها، لذا جلب أحد أفضل المهندسين من آسيا الوسطى، وهما «إيسودور الميليسي» و«أنثيميوس التراليني»، ليؤسس لصرح ديني عظبم، يسعد برؤيته جموع البشر. 

ومع الفتح الإسلامي لمدينة القسطنطينية (إسطنبول حالياً)، قرر القائد محمد الفاتح تحويل الكاتدرائية إلى مسجد إسلامي، مضيفا إليها زخرفة إسلامية في غاية الإبداع. لتجد نفسك واقعا في غرام العمارة البيزنطية المدهشة وتلمع عينيك من الزخرفة الإسلامية المبهرة. 

لأجل  تعد آيا صوفيا أبرز المعالم السياحية التاريخية في تركيا، يقصدها ملايين السائحين كل عام للتمتع بهذا التراث الإنساني البديع، فأحرص على زيارتها والتقاط الصور التذكارية. 

صهاريج البزايليك

وعلى بعد 150 م من مسجد وكنيسة آيا صوفيا، يقع معلم سياحي مميز في تركيا، هو صهاريج البزايليك أو حوض الكاتدرائية أو القصر المغمور، أمر ببنائه أيضا الإمبراطور البيزنطي جستنيان الأول، وتبلغ مساحة هذا الحوض الكبير 9.8 ألاف كيلو متر مربع ، لذا يعد أكبر الصهاريج في القديمة المنتشرة أسفل مدينة إسطنبول. 


محطة حيدر باشا

نظرا  لتوالى الحقبات التاريخية والدول المختلفة على الأراضي التركية منحها عديد المعالم التاريخية المميزة في 

لا شك في أن محطة حيدر باشا للسكك الحديدية أكثر المعالم السياحية التاريخية روعة وجمال، فهي أكبر محطة سكة حديد في تركيا، بُنيت في أوائل القرن العشرين من قبل مهندسين معماريين يحملان الجنسية الألمانية، يدعيا بـ أوتو ريتر وهيلموث كونو.

تتميز المحطة التي تم افتتاحها في أغسطس 1908، بواجهة مغطاة بحجر رملي محكم، وواجهة رئيسية تطل على خليج كاديكوي، مما يعطى لزائريها رؤية جمالية لمدينة إسطنبول، ومشاهدة ممتعة للمياه الجارية وسط المدينة. 

من جهة أخرى، نجد أن أرضية محطة حيدر باشا محمية بأساس خشبي يبلغ 1100 طبقة، ومن الداخل ستنبهر عيناك من السقف شديد الإنحدار للمحطة، والذي تم تزيينه بخراطيش وأوراق شجر بأغطية  زجاجية ملونة.

تشهق المحطة ببرجين على جانبيها الجنوبي والشمالي، يتميز البرج الجنوبي باحتوائه على غرفة دائرية عند قاعدته، هذه الغرفة تم زخرفة سقفها بأقبية مضلعة جمالية مميزة.

تُغطى أرضية جميلة المعالم السياحية في تركيا برخام مميز، يمتد من الرصيف إلى الواجهة الضخمة، التي تحاط بالأبراج العلوية الأربعة، ذات الشكل الدائري والأسطح المخروطية وبرج الساعة، هذا بالإضافة إلى الشكل الجمالى للديكور الباروكي ، والشرفات ، والكورنيش المصبوب ، والأعمدة.

 ويمكن لزائري مدينة أسطنبول الوافدين من مدينة الأناضول أن يستمتعوا برؤية هذا المبنى الرائع، إذا ما استقلوا القطار، وهو كذلك آخر مشهد سيطبع في أذهان مغادرين هذه المدينة الساحرة.  


قصر توباكي

المعلم الرابع في قائمتنا عن المعالم السياحية التاريخية في تركيا، هو قصر توباكي، أحد أهم متاحف مدينة إسطنبول، ويقع تحديداً في منطقة السلطان أحمد الشهيرة، وقد أمر ببنائه محمد الفاتح في القرن 15م، وكان بمثابة المقر الإداري والرئيس للسلاطين العثمانيين. 

يتكون قصر توباكي من أربع أفنية رئيسية، تحمل كل منهم تفاصيل خاصة جدا للملوك والسلاطين الذين مر بهم الزمان على هذا التحفة الفنية والمعمارية، إضافة إلى ذلك يضم القصر مباني صغيرة لها رونقها الخاص وهي الحرملك ومبنى المجلس الإمبراطوري. 

مع نهاية حكم الإمبراطورية العثمانية على يد مصطفى أتاتورك عام 1923م، تم إدراج قصر توباكي ضمن المتاحف الرسمية لمدينة إسطنبول، ليتيح للسائحين من مختلف بقاع العالم لمشاهدة هذه التحفة الفنية، الشاهد على عشرات القرون من التاريخ التركي، تناوب على سكنته الملوك والأمراء والسلاطين. 

يذكر أن تم توسعة القصر في كثير المرات على مر السنين، مضافة إليها تجديدات مهمة بعد زلزال 1509م، وحريق 1665م، لذا فلا تنسى زيارته والتمتع بأخذ الصور التذكارية ومشاهدة حياة الملوك عن قرب. 

برج غلطة

يعد برج غلطة، أو غلطة كوليسي باللغة التركية، أحد أقدم وأجمل الأبراج في مدينة إسطنبول. ويقع على ارتفاع 63 متر أى ما يقارب (206 قدم)، مما يوفر رؤية بانورامية للمدينة القديمة.

 تم بناؤه في القرن الرابع عشر من قبل مستعمرة Genoese كجزء من جدار الدفاع المحيط بمدينتهم في غلطة مباشرة قبالة مدينة القسطنطينية القديمة. ودعوا البرج باسم "كريستيا توريس" ، أو "برج المسيح". 

ثم استخدم برج غلطة في المتابعة والإشراف على ميناء القسطنطينية، ليتم استخدامه في الأعمال المدنية كمحاولة اكتشاف الحرائق في المدينة، بعد الفتح الإسلامي للمدينة على يد محمد الفاتح. 

مع تأسيس الجمهورية التركية على يد أتاتورك، تم ترميم برج غلطة وافتتح للجمهور في عام 1967. ويضم البرج كافيتيريا في الأعلى ، وكان هناك أيضًا ملهى ليلي مغلق بعد آخر ترميم في عام 2013. 

خلال زيارتك لبرج غلطة، سيصطحبك مصاعدان حتى أعلى البرج، لكن سيزال هناك ثلاثة طوابق أخرى لصعودهم على السلالم للوصول إلى التراس البانورامي الذي يبلغ ارتفاعه 52 مترًا عن الأرض، يتميز كذلك بوجود متجر للهدايا التذكارية الصغيرة داخل البرج عبر مكتب التذاكر مباشرة عند مدخل البرج. 

يمكنكم مشاهدة صورة بانورامية بأبعاد 360 درجة لمدينة إسطنبول من خلال هذا الرابط:-360cities.net

 للمزيد عن إسطنبول يمكنك قرائة  افضل 6 معالم باسطنبول

افضل 6 معالم باسطنبول
افضل 6 معالم باسطنبول

تتمتع تركيا بتنوع السياحة بها من سياحة علاجية ودينية أثرية ومناظر طبيعية وذلك لموقعها الجغرافي المتميز على قارتى أوروبا، وآسيا وواقعها على أربعة ...

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك هنا للحصول على آخر الأخبار والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى صندوق البريد الوارد.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت

شاهد الزوار ايضا